Search This Blog

Loading...

السلام علیکم ورحمة الله وبرکاته ډېرخوشحال شوم چی تاسی هډاوال ويب ګورۍ الله دی اجرونه درکړي هډاوال ويب پیغام لسانی اوژبنيز او قومي تعصب د بربادۍ لاره ده


اَلسَّلَامُ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَةُ اللهِ وَبَرَكَا تُهُ




اللهم لك الحمد حتى ترضى و لك الحمد إذا رضيت و لك الحمد بعد الرضى



لاندې لینک مو زموږ دفیسبوک پاڼې ته رسولی شي

هډه وال وېب

https://www.facebook.com/hadawal.org


د عربی ژبی زده کړه arabic language learning

https://www.facebook.com/arabic.anguage.learning
There was an error in this gadget

Saturday, November 19, 2011

داختر ونو دلمانځه لپاره بهر وتل عيدګاه سنت دي



داختر ونو دلمانځه لپاره بهر وتل سنت دي

پو ښتنه :  ( ماقولكم ايها العلماء الكرام رحمكم الله ودام فضلكم فى ان الخروج الى المصلى يوم العيدين لصلو تهما مستحب ام سنة مؤ كدة وان ما تعريف المصلى وما حكمه وما شر ائط وجو بهما وادئهما واين يصلى النبى r العيد ين مدة عمره الشريف بينوا المسائل الخمسة بعبارة واضحة بحو الة الكتاب فتصيبوااجراجز يلا من الله العزيز الو هاب )
ځواب : وهو الملهم للصواب الخروج الى المصلى يوم العيد ين لصلو تها بالقول المعتبر والصحيح عند عامة الفقهاء سنة مؤ كدة لامستحب وان كان بعضهم قائلين  با ستحبابه لكن الصحيح والمعتبر عندهم كونه اى كون الخروج الى المصلى يوم العيدين سنة مؤ كدة (1) كما حققه العلامة مولانا عبدالحى رحمه الله في كتابه المسمى بمجمو عة الفتاوى تحت  جواب السوال المهنه بهند سة نمبر ۱۸۷ على الصفحة المهندسة بهند سة ص ۳۷۵ وص ۲۷۶ بهذه العبارة هو المصوب بعض فقهاء  قائل باستحباب )  آن شده اند لكن  صحيح ومعتبر نزد ايشان بودنش سنت مؤ كده است  دربحر الرائق ازتجنيس نقل مى سازد ( والخر وج  الى الجبا نة سنة الصلوة العيدين وان كان يسعهم المسجد الجامع عند عا مة المشائخ هو الصحيح انتهى ) وهمچنين است درنبرازيه وجامع الر موز ومنع الغفار شرح تنوير الابصار وغيره وازكتب احاديث وسير ثابت است كه آنحضرت صلى  الله عليه وسلم دائما براى نماز عيدين بصحر اتشريف مى بردند وفى عمره بجزيك مر تبه بعذر بارش گا هى درمسجد خود كه از جمله اماكن بدرجها افضل است نماز عيد ين  ادا فر موده اند وخلفايې راشدين هم برين مو اظبت فرموده اند واين مو اظبت نه بر سبيل عادت بود ونه بوجه ضرورت بلكې بر سبيل عادت تابوجه كثرت جمعية تزايد صواب گرددوشو كت اسلام ظاهر گردد ( هذا آية للسنة على سبيل التاكيد وفي موضع اخر من هذا الكتاب تحت جواب السوال المهندس بهند سة ص ۱۹۴ وص  ۳۸۵وص ۳۸۶ هكذا الجواب خروج الى الجبا نة ) براى نماز عيدين سنت مو ګده است چنا نچه محشى شرح وقايه عمدة الرعاية تحريرفرموده اند ( قال في شرح الوقايه حبب يوم الفطر ان ياكل قبل صلوة ويستاك ويغتسل ويتطيب ويلبس احسن ثيابه ويو دى فطر ته ويخرج الى المصلى غير مكبر جهرافى طريقه انتهى قوله حبب بصيغة المجهول من الحبيب والمراد به اعلم من السنة المؤكدة والمستحب فان بعض الامور المذ كورة عده من السنن المؤ كدة وغير قوله يستاك هذا من السنن العامة عند كل وضوء ومستحب عند كل صلوة فيكون مستحباوسنة ايضا فى العيدين بالطريق الاولى قوله ويودى فطرته بالكسراى صدقة الفطر وهو ان كان ادائهاواجبالكن ادائهاقبل الخروج الى المصلى مسنون هوالمنقول عن ابي عمرقال امرنارسول الله r يوم الفطران نوديهاقبل خروج الناس الى الصلوة اخرجه البخاري ومسلم قوله ويخرج الى المصلى بصيغة المفعول هو موضع في اصل حراء يصلى فيه صلوة العيدين ويقال له الجبانة ومطلق الخروج من بيته الى الصلوة وان كان واجبابناء على ان مايتم به الواجب واجب لكن الخروج الى الجبانة سنة مؤكدة وان وسعهم المسجدالجامع فان صلوافي مساجدالمصرمن غيرعذرجازت صلوتهم وتركوا السنة هذاهوالصحيح كما فى الظهيرة وفى الخلاصة والخانية السنة ان يخرج الامام الى الجبانة ويستخلف غيره ليصلى فى المصرباضعفاء بناء على ان صلوة العيدفي موضعين جائزة باالاتفاق انتهي والاصل فيه ان النبي r كان يخرج الى المصلى ولم يصل صلوة العيدين في مسجده مع شرفها الامرة بعذرالمطركمابسطه ابن القيم في زادالمعادوالقسطلاني في مواهب اللدنية وغيرهماوالاحاديث في هذا اللباب مخرجة فيكتب السنن وغيرهاوقدوقع النزاع بين العلماء في عصرنافي ان الخروج الى المصلى سنة ام مستحب فافتى اكثرهم بانه سنة مؤكدة وهذا هوالقول المنصورالموافق كتب الاصول والفروع المطابق لماعليه الجمهوروقيل انه مستحب وقول باطل لاوجه له وافراط بعضهم فقال انه واجب وهوقول مردودولاعبرة به وللتفصيل مقام اخر انتهي وقال فى الدرالمختاروندب يوم الفطراكله الى قوله واداء فطرته صح عطفه على اكله لان الكلام كله قبل الخروج من ثم اتى بكلمة ثم خروجه ليفيد تراخيه عن جميع مامر ماشيئاالى الجبانة وهى المصلى العام والواجب مطلق الوجه والخروج اليهاى الى الجبانة لصلوة العيد سنة وان يسعهم المسجدالجامع وهوالصحيح والمجيب مصيب فيمااجاب محمدعباس على هذاالجواب موافق للسنة والكتاب حرره الفقيرمحمدمحسن الجونفوري الجواب صحيح والراى نجيح لاشبهة في ان مقتضى الادلة الشرعية هوكون الخروج الى المصلى سنته مؤكدة والقول بالاستحباب ليس بمعتبرعند اولى الالباب حرره الراجې عفوربه القوى ابوالحسنات محمدعبدالحى تجاوزالله عن ذنبه الجلي والخفى . واما تعريف المصلى قد مر في ضمن هذا الجواب واما حكمه اى حكم المصلى كحكم سائرالمساجدواماشرائط ادائهماووجوبهماهى شرائط الجمعة وجوباواداء الخطبة واماالمواضع الذي كان يصلى النبي r فيه صلوة العيدين هو موضع في الصحراخارج المدينة المنورة في جانب الغربي من المسجدالنبوي r وبينه وبين المسجد الشريف الف اذرع كما قال مولانامحمدعبدالحى في كتابه المذكورص۶۶ جلد نمبر۳ بهذه العبارة قوله(ازعادات نبوي r ان بودكه بطرف مصلى تشريف مې بردندوان مكانى است بيرون مدينه منوره جانب غربي مسجد شريف وميان وى ومسجد شريف هزارذراع است ( كماقال ابن حجر والله اعلم بالصواب )


(1)   والخروج اليهااى الجبا نته لصلاة العيدسنة الخ هو الصحيح ( درالمختار ) قال فى الظهير ية وقابعضهم ليس بسنة الخ والصحيح هوالاول ( ردالمختار باب العيدين ج اص ۷۷۶ وجا ۷۷۷. ط . س . ج. ۲ص ۱۶۹)  . 

No comments:

Post a Comment

السلام علیکم ورحمة الله وبرکاته

ښه انسان د ښو اعمالو په وجه پېژندلې شې کنه ښې خبرې خو بد خلک هم کوې


لوستونکودفائدې لپاره تاسوهم خپل ملګروسره معلومات نظراو تجربه شریک کړئ


خپل نوم ، ايمل ادرس ، عنوان ، د اوسيدو ځای او خپله پوښتنه وليکئ


طریقه د کمنټ
Name
URL

لیکل لازمی نه دې اختیارې دې فقط خپل نوم وا لیکا URL


اویا
Anonymous
کلیک کړې
سائیٹ پر آنے والے معزز مہمانوں کو خوش آمدید.



بحث عن:

البرامج التالية لتصفح أفضل

This Programs for better View

لوستونکودفائدې لپاره تاسوهم خپل معلومات نظراو تجربه شریک کړئ

MrAbohisham's Channel

هډه وال کے ایس ایم ایس اپنے موبائل میں حاصل کرنے کے لئے اپنا نمبر لکھ کرسائن اپ کردیں پھر آپ کے نمبر میں ایک کوڈ آے وہ یہاں لکھ لیں




که غواړۍ چی ستاسو مقالي، شعرونه او پيغامونه په هډاوال ويب کې د پښتو ژبی مينه والوته وړاندی شي نو د بريښنا ليک له لياري ېي مونږ ته راواستوۍ
اوس تاسوعربی: پشتو :اردو:مضمون او لیکنی راستولئی شی

زمونږ د بريښناليک پته په ﻻندی ډول ده:ـ

hadawal.org@gmail.com

Contact Form

Name

Email *

Message *

د هډه وال وېب , میلمانه

Online User